تسعيني في جازان يعتزم مقاضاة أهل زوجته ذات الخمسة عشر عاماً لهروبها منه ليلة الزفاف وإغلاقها الأبواب على نفسها..! - 7 من يناير 2013 - sada
الجمعة
12.09.2016
10:42 AM
sada
فئة القسم
أحداث العالم [458]
مواضيع وأحداث العالم
أحداث عربية [472]
مواضيع متعلقة بالوطن العربي
طريقة الدخول
التقويم
«  يناير 2013  »
إثثأرخجسأح
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031
بحث
تصويتنا
قيم موقعي
مجموع الردود: 206
فيديو
دعاية وإعلان
صور
دردشة-مصغرة
200
إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
مفضلات إجتماعية
طباعة المحتوى
وصلات
game
إعلان
fun
Motor Bike 2
ميميز
أرشيف السجلات

صدى العالم

الرئيسية » 2013 » يناير » 7 » تسعيني في جازان يعتزم مقاضاة أهل زوجته ذات الخمسة عشر عاماً لهروبها منه ليلة الزفاف وإغلاقها الأبواب على نفسها..!
12:01 PM
تسعيني في جازان يعتزم مقاضاة أهل زوجته ذات الخمسة عشر عاماً لهروبها منه ليلة الزفاف وإغلاقها الأبواب على نفسها..!


يعتزم مواطن تسعيني في منطقة جازان مقاضاة أهل زوجته التي لم يتجاوز عمرها 15 عاماً، لهروبها منه وعدم تمكينها له من نفسها إثر إصابتها بالرعب ليلة الزفاف وهو ما دفعها إلى مغافلة زوجها وإقفال باب الغرفة على نفسها يومين متتاليين، لتعود بعد ذلك إلى منزل أهلها.وذكر العريس التسعيني في تصريح نشرته صحيفة الحياة في طبعتها السعودية الأحد 6-1-2013م أنه دفع 65 ألف ريال مهراً للزواج من طفلة من أم سعودية وأب يمني، وأنه يشعر بأن في الأمر مؤامرةً حيكت ضده منها، ومن أمها، مضيفاً أنه سيتوجه إلى المحكمة لمطالبة أهل العروس برد زوجته إليه أو استرداد قيمة المهر.من جهتها طالبت عضوة الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان سهيلة زين العابدين الجهات المتخصصة بالتدخل السريع لإنقاذ الطفلة من الكارثة التي حلت بها، على حد قولها، مشددة على أنه لا يوجد توافق بين الزوجين للفارق الكبير في السن بينهما. وأشارت إلى أن أحد شروط الزواج غير موجود، وهو يتضح من إقفالها الباب على نفسها، وهذا يدل على عدم موافقتها على الزواج. وأوضحت أن هذه القضية تعد من القضايا القليلة التي تحدث، محملة الأب والأم المسؤولية كاملة في تزويج ابنتهم لشخص هو في مقام جد لوالدها. وناشدت زين العابدين باستعجال إصدار نظام يحدد السن الأدنى لتزويج البنات بـ18 عاماً، حتى يتم تطبيق العقوبات على كل من يخالف ذلك.إلى ذلك، أكد الاختصاصي النفسي جمال الطويرقي، أن الطفلة ليست مؤهلة للزواج، لأن من شروط الزواج أن يكون الشخص بالغاً عاقلاً حراً، والطفلة لا تزال في مرحلة المراهقة وفي هذه المرحلة يكون مزاج المراهق متقلباً. وأضاف الطويرقي أن الطفلة إذا أُجبرت على الزواج فإنها قد تكون عرضة للانحراف أو الاكتئاب ثم الانتحار، وأكد أنه ليس من المنطق أن يتم هذا الزواج، لأنها أصلاً في هذه المرحلة لم تتعد مرحلة المتوسطة، وليس لديها إتقان لعمل البيت ورعاية الأطفال وليس لديها استيعاب للثقافة الجنسية.
news-sa

الفئة: أحداث عربية | مشاهده: 125 | أضاف: faisal | الترتيب: 0.0/0
مجموع التعليقات: 0
الاسم *:
Email *:
كود *: