"مستر بين" يلغي قانون تجريم "الإهانة" في بريطانيا - 16 من يناير 2013 - sada
الأربعاء
12.07.2016
11:35 AM
sada
فئة القسم
أحداث العالم [458]
مواضيع وأحداث العالم
أحداث عربية [472]
مواضيع متعلقة بالوطن العربي
طريقة الدخول
التقويم
«  يناير 2013  »
إثثأرخجسأح
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031
بحث
تصويتنا
قيم موقعي
مجموع الردود: 206
فيديو
دعاية وإعلان
صور
دردشة-مصغرة
200
إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
مفضلات إجتماعية
طباعة المحتوى
وصلات
game
إعلان
fun
Motor Bike 2
ميميز
أرشيف السجلات

صدى العالم

الرئيسية » 2013 » يناير » 16 » "مستر بين" يلغي قانون تجريم "الإهانة" في بريطانيا
10:17 AM
"مستر بين" يلغي قانون تجريم "الإهانة" في بريطانيا

وأعلنت وزيرة الداخلية تيريزا ماي امس ان الحكومة سوف تتخلص من الكلمات المثيرة للجدل في المادة رقم 5 من قانون النظام العام وسط مخاوف أنها قد تؤدي لخنق حرية التعبير وفق ما نشرته صحيفة "ديلي ميل" اليومومن أنشط الداعين للتعديل بالمادة 5 الممثل الكوميدي روان أتكينسون، المعروف بأدائه لدور "مستر بين"، عندما قاد تحالفاً للشكوى من سوء المعاملة بسبب الإفراط في حماس الشرطة والمدعين العامين لاعتقال نقاد مذهب السينتولوجيا ومثلي الجنس، وحتى محاسبة الطلاب على نكتهم. وألقى أتكينسون اللوم على القانون الصادر في عام 1986 لما ولده من عنف متنامي ناجم عن الضبط الغير طبيعي للنفوس.وقالت وزيرة الداخلية تيريزا ماي ضمن جلسة في مجلس العموم أنه سيتم إزالة كلمة "إهانة" من المادة 5 من قانون النظام العام واضافت: "بالنظر إلى الحالات السابقة، لا يمكن لمدير النيابة العامة أن يعرف ابداً ما هو التصرف الذي أدى إلى سلوك ينتهي بكلمات" مسيئة " أو يؤدي إلى "إهانة"". وأكدت أنه يمكن بأمان إزالة كلمة "إهانة" من نص من المادة 5 دون التعرض لأي ملاحقة قانونية، مشيرة لإصدار توجيهات إلى الشرطة بحجم السلطة التي تتاح لهم للانتشار في هذا النوع من الحالاتوقال عضو البرلمان من حزب المحافظين ديفيد ديفيس: "أرحب بهذا القرار المعقول" ،كما رحب نشطاء الحريات المدنية بهذا القرار، فعلق نايك بيكليز، مدير مجموعة "بيغ برازر ووتش" قائلا: "لا ينبغي أن يكون للشرطة دور في التدخل عندما يشعر المرء بالتعرض للإهانة وينبغي الإشادة بموقف وزيرة الداخلية وزملاؤها بقبول هذا التغيير المهم." وعبر مدير قسم الإصلاح سيمون كالفرت عن هذه الأفكار نفسها بقوله: "إنه انتصار  لحرية التعبير؛ لقد عانى الناس بمختلف أطياف أراءهم من المادة رقم5".الجدير بالذكر أن هذه المادة المثيرة للجدل أدت لاعتقالات متعددة ومنها عندما اعتقل صبي يبلغ من عمره ستة عشر عاما بموجب هذا التشريع لرفعه لافتة سلمية تقول: "السينتولوجيا عبادة خطيرة" وذلك لأنه قد تسبب بإهانة أتباع حركة دينية. وفي عام 2005 ألقي القبض على طالب في أكسفورد لأنه قال لأحد رجال الشرطة يقود جوادا: "عفوا، هل تدرك  أن حصانك مثلي الجنس؟."وذكر ضبط الشرطة  أن السبب الموجب للاعتقال هو تفوه الشاب ألفاظ قد تخدش مسامع المارة من الناس.
"أنباء موسكو"

الفئة: أحداث العالم | مشاهده: 111 | أضاف: faisal | الترتيب: 0.0/0
مجموع التعليقات: 0
الاسم *:
Email *:
كود *: