صور: ملياردير يهجر حياة الترف ليعيش عاملاً في دبي - 14 من يوليو 2013 - sada
الأحد
12.04.2016
5:12 PM
sada
فئة القسم
أحداث العالم [458]
مواضيع وأحداث العالم
أحداث عربية [472]
مواضيع متعلقة بالوطن العربي
طريقة الدخول
التقويم
«  يوليو 2013  »
إثثأرخجسأح
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031
بحث
تصويتنا
قيم موقعي
مجموع الردود: 206
فيديو
دعاية وإعلان
صور
دردشة-مصغرة
200
إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
مفضلات إجتماعية
طباعة المحتوى
وصلات
game
إعلان
fun
Motor Bike 2
ميميز
أرشيف السجلات

صدى العالم

الرئيسية » 2013 » يوليو » 14 » صور: ملياردير يهجر حياة الترف ليعيش عاملاً في دبي
11:10 AM
صور: ملياردير يهجر حياة الترف ليعيش عاملاً في دبي

ترك رجل ثري خلفه ملايينه وحياة البذخ ليركن إلى حياة البسطاءوليتحول فجأة إلى عامل بسيط، ولم يتوقع المقربون منه ما قام بهصديقهم الذي عاش لسنوات حياة الرفاهية وسكن في أجمل المدن فيالعالم، آخرها في دبي، حيث يمتلك شقة في برج خليفة أطول برج فيالعالم.
 
الرجل الثري يدعى عارف ميرزا، وهو مستثمر كندي من أصولباكستانية، عاش لمدة شهر تقريباً مع عمال الإنشاءات ناقلاً خلال هذه الفترة معاناة الطبقة الكادحة، التي تعيش بدخل يقل عن 1000 درهم شهرياً.
 
وقال ميزرا في لقاء مع صحيفة "ذا ناشيونال" إنه جنى ثروته من خلال سلسلة مشاريع عبر الإنترنت، بعد نجاحة في إدارة عدة شركات في 6 دول، يبلغعدد موظفيها المئات، لكنه قرر تجربة حياة الفقراء بعد أن صادف محتاجاً بالقرب من المركز الصحي الذي يزوره.
 
وأضاف أنه تعاطف مع العامل الذي لم يتمكن من الحصول على طعام لـ3 أيام، وعيناه متقدة بالأسى وقلة الحيلة، لافتاً إلى أن لقاءه بالعامل جعله أكثرحرصاً على مساعدة المحتاجين، لكنه قرر عيش نمط حياتهم البسيطة ليستطيع تفهم ظروفهم المعيشية بشكل أكبر، ونقل تجربته القاسية لشريحة أكبر منالميسورين مادياً.
 
وبالفعل، قرر ميزرا ترك شقته الفارهة في برج خليفة في السادس من شهر مايو لمدة 33 يوماً، ليعمل كعامل يدوي، ويتشارك غرفة كبيرة مع 12 عاملاً،يتقاضى من خلال عمله أجراً شهرياً أقل من 1000 درهم.
 
وأضاف أنه تمكن من مقاومة صعوبات العيش من خلال بيع وشراء الخردة المستعملة، والعمل في مواقع البناء تحت حرارة الشمس الحارقة لأكثر من 12ساعة.
 
وتمكن ميزرا من كتابة مذكراته اليومية، بالإضافة إلى توثيق الأحداث بالصور والفيديو في فيلم وثائقي قصير مدته 45 دقيقة، أسماها "شوارع الذهب"،ليلامس بتجربته الشخصية شريحة أكبر من الناس ولترسيخ قيم التراحم والتكافل في المجتمع.
 
وأكد ميرزا من خلال التجربة أن الغني ليس هو من يملك الملايين، والفقير ليس الذي لا يملك المال، وإنما الغني من يستطيع تجاوز عقبات الحياة بنجاحوتفهم متطلبات فئات المجتمع وتسهيل ظروف المعيشة لمن هم أقل منه دخلاً، وربما حظاً.
 
وأضاف أن التجربة جعلت عزيمته أقوى على مواصلة نجاحه، وعدم الاتكال على ما حققه، لأن الحياة لا تعطي ضمانات لأحد. مؤكدا أنه سيدعم تطبيقخاصية إرسال المعونة عن طريق المحمول لتصل لأكبر شريحة من المحتاجين.
watanserb

الفئة: أحداث العالم | مشاهده: 127 | أضاف: faisal | الترتيب: 0.0/0
مجموع التعليقات: 0
الاسم *:
Email *:
كود *: