رئيسة فنلندا السابقة تعاين حاوية (زبالة) وتثير سجالا في البلاد - 10 من سبتمبر 2013 - sada
السبت
12.03.2016
10:38 PM
sada
فئة القسم
أحداث العالم [458]
مواضيع وأحداث العالم
أحداث عربية [472]
مواضيع متعلقة بالوطن العربي
طريقة الدخول
التقويم
«  سبتمبر 2013  »
إثثأرخجسأح
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30
بحث
تصويتنا
قيم موقعي
مجموع الردود: 206
فيديو
دعاية وإعلان
صور
دردشة-مصغرة
200
إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
مفضلات إجتماعية
طباعة المحتوى
وصلات
game
إعلان
fun
Motor Bike 2
ميميز
أرشيف السجلات

صدى العالم

الرئيسية » 2013 » سبتمبر » 10 » رئيسة فنلندا السابقة تعاين حاوية (زبالة) وتثير سجالا في البلاد
2:46 PM
رئيسة فنلندا السابقة تعاين حاوية (زبالة) وتثير سجالا في البلاد

بعد واقعة رئيسة البرازيل ديلما روسيف التي تحررت قبل أيام قليلة من طاقم حراستها الخاصة، وطافت في تصرف نادر شوارع العاصمة برازيليا ممتطية دراجة نارية، أثارت صور نُشرت أخيرا للرئيسة السابقة لفنلندا تاريا هالونن، وهي تقوم بمعاينة بعض الأشياء الملقاة في حاوية للأزبال، سجالا ولغطا داخل المجتمع الفنلندي.
 
وبدت الرئيسة السابقة لفنلندا، في صور نشرتها صحف محلية وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي، وهي تقف بدون حرج بجوار مواطنين من بلدها، حيث شرعت في افتحاص بعض أزبال إحدى الحاويات في الشارع العام، والتي لازالت ذات فائدة في استخدامها أو إعادة استعمالها.
 
وبمجرد نشر صورها، وهي تتمعن في آنية تستخدم في المطبخ كانت ملقاة في حاوية الأزبال، حتى انهالت التعليقات المتباينة للفنلنديين إزاء تصرف رئيستهم السابقة التي كانت في السلطة قرابة 12 عاما، فالبعض وجد تصرف الرئيسة السابقة بأنه غير لائق، وبأنها أضحت متخصصة في تفتيش الأزبال "ميخالة"، فيما البعض الآخر رأى تصرفها عاديا ينم تواضع وسلاسة في الحياة.
 
ومن جهتها لم تُنف الرئيسة السابقة هذه الواقعة، غير أنها أوضحت بأنها كانت سابقا رئيسة للدولة، لكنها اليوم تعد مجرد مواطنة عادية مثلها مثل سائر مواطني فنلندا، وبالتالي لا يحق لشخص آخر أن يأخذ صورا لحياتها الشخصية وينشرها دون إذنها.
 
وأفادت الرئيسة السابقة لفنلندا، التي نعتها البعض بـ"الميخالة"، بأنها بتصرفها ذاك تكون قد ساهمت في إعادة تدوير الأزبال، باعتبار أن عددا من الأشخاص لا يحتاجون لبعض الأشياء التي يرمونها في القمامة، لكن آخرين قد يحتاجون لهذه الأشياء بإعادة استخدامها.

الفئة: أحداث العالم | مشاهده: 94 | أضاف: faisal | الترتيب: 0.0/0
مجموع التعليقات: 0
الاسم *:
Email *:
كود *: